الرئيسية / الرياضة / اليوم.. بلجيكا تواجه فنلندا بالقوة الضاربة

اليوم.. بلجيكا تواجه فنلندا بالقوة الضاربة

 

القرار /بغداد

 

يلتقي منتخبا فنلندا ضد بلجيكا، اليوم الإثنين، على ملعب “غازبروم أرينا” بمدينة سان بطرسبرغ الروسية، ضمن مباريات الجولة الثالثة والختامية للمجموعة الثانية من دور المجموعات ببطولة كأس الأمم الأوروبية.

ويدخل منتخب فنلندا المباراة في مهمة صعبة للغاية، بعد قرار روبرتو مارتينيز، الدفع بالثلاثي إيدين هازارد، وكيفن دي بروين، وأكسل فيتسل.

ورغم أن منتخب بلجيكا يتصدر المجموعة الثانية، بعد أن حقق انتصارين في أول مباراتين بالدور الأول، فإن المدرب مارتينيز يرغب في تقييم أداء ولياقة هذا الثلاثي، مما قضى على آمال المنتخب الفنلندي في مواجهة تشكيلة دون المستوى، بينما يسعى للتأهل لدور الـ16.

والمجموعة لا تزال مفتوحة على جميع الاحتمالات، بعد أن جمعت فنلندا وروسيا 3 نقاط لكل منهما، بينما لم تحصل الدنمارك على أي نقاط، إلا أنه لا يزال بوسعها المنافسة على مكان في دور الـ16 بالفوز على روسيا في كوبنهاغن، رغم أنها أصبحت دون لاعب الوسط كريستيان إريكسن، الذي تعرض لأزمة قلبية في المباراة الأولى.

والفوز على بلجيكا سيمنح فنلندا مكانا في الدور المقبل من البطولة، بينما التعادل سيمنحها فرصة كبيرة في الحصول على المركز الثاني أو الثالث في المجموعة.

وتتأهل للدور الثاني دور الـ16 أيضاً، أفضل 4 فرق في المركز الثالث.

وستخوض بلجيكا المباراة دون لاعبها تيموثي كاستاني الذي أصيب في الوجه خلال الفوز على روسيا، وودع البطولة جراء ذلك، لكن بقية الفريق في كامل الصحة.

ومرة أخرى سيلجأ المنتخب الفنلندي إلى الدفاع بكل قوة، والسعي لمباغتة الخصوم، بينما سيسعى المهاجم تيمو بوكي الذي أحرز 14 هدفاً في التصفيات إلى هز الشباك لأول مرة في النهائيات.

ومهمة فنلندا المقبلة يمكن تقييمها من خلال نظرة سريعة على قائمة تصنيف المنتخبات.

وتحتل بلجيكا المركز الأول على العالم، ومن ثم فإنها مرشحة بكل قوة للفوز على فنلندا التي تحتل المركز 54.

 

عن محرر الموقع

شاهد أيضاً

أثارت عودة نغولو كانتي إلى تشكيلة فرنسا في بطولة أوروبا حماس زملائه بسبب تأثير لاعب الوسط الدفاعي على الفريق

القرار أثارت عودة نغولو كانتي إلى تشكيلة فرنسا في بطولة أوروبا حماس زملائه بسبب تأثير …