الرئيسية / صحة / لا تعرّض المعاناة من انقطاع النفس أثناء النوم حياة النائم للخطر فحسب، بل قد تضعه أيضاً على المسار السريع للطلاق

لا تعرّض المعاناة من انقطاع النفس أثناء النوم حياة النائم للخطر فحسب، بل قد تضعه أيضاً على المسار السريع للطلاق

القرار

لا تعرّض المعاناة من انقطاع النفس أثناء النوم حياة النائم للخطر فحسب، بل قد تضعه أيضاً على المسار السريع للطلاق، بحسب دراسة جديدة.

وقد وجد الباحثون أنه عند استخدام أجهزة علاج الضغط الإيجابي لمجرى الهواء (PAP) بانتظام لعلاج الشخير، فإن ذلك لا يحسن جودة نوم الشخص فحسب، بل يقوي أيضاً علاقاته الرومانسية بشريكة الحياة.

أو بحسب “ستادي فايندز”، قد ينقذ علاج مشكلة الشخير المزمن حياة زوجية.

ومن المقرر مناقشة الدراسة خلال الاجتماع السنوي لجمعية النوم الأمريكية (سليب 2024) الذي يبدأ أعماله غداً في هيوستن.

ويتم تصنيف انقطاع النفس أثناء النوم عادة إلى 3 أنواع، ولكن انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم هو الشكل الأكثر شيوعاً، وينتج عن انسداد مادي لتدفق الهواء على الرغم من الجهد التنفسي.

ويحدث انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم عادة بسبب استرخاء العضلات في الجزء الخلفي من الحلق، ما يعيق مجرى الهواء.

دراسة الأزواج

وأجريت الدراسة في جامعة يوتا، بدراسة 36 زوجاً، حيث وُصف لأحد الشريكين مؤخراً جهاز PAP لعلاج انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم.

وعلى مدار 3 أشهر، تم تسجيل بيانات استخدام جهاز PAP الموضوعي للمشاركين جنباً إلى جنب مع مقاييس النوم التي تم التقاطها بواسطة أجهزة قياس النشاط التي يتم ارتداؤها على المعصم والتي تقدر مدة النوم وكفاءته.

وتم تقييم جودة العلاقة من خلال استطلاعات الرضا والصراع التي تم إجراؤها من قبل الشريكين. وسمح هذا للباحثين بتحليل كيفية تفاعل التزام الفرد بجهاز PAP وأنماط نومه مع حالة العلاقة المدركة له ولشريكه.

وكشفت النتائج عن تأثيرات ثنائية الاتجاه، ما يعني أن نوم أحد الطرفين أثر على تجربة العلاقة للآخر، والعكس صحيح.

عن Tabarak Safwan

شاهد أيضاً

أظهرت تجربة حديثة أن المشي بخطوات متغيرة يستهلك طاقة أكبر من المشي بخطوات ثابتة الحجم

القرار أظهرت تجربة حديثة أن المشي بخطوات متغيرة يستهلك طاقة أكبر من المشي بخطوات ثابتة …